القائمة الرئيسية

الصفحات


طرابلس - ليبيا 
اعداد / فريق الشبكة لمكافحة الجرائم الالكترونية.


هل سبق وبحتث عن منتج ما ، او قرأت عن نوع جهاز ما لتكتشف بعدها ان جميع الاعلانات التي تظهر تتحدث عن المنتج الذي كنت تبحث عنه ؟ 


نعم لا يحدث هذا لك فقط ، بل يحدث للجميع ، وهوا عبارة عن نظام لجمع المعلومات الخاصة بالمستخدم لفهم طبيعة ما يبحث عنه حتى يتم استهدافه بالاعلانات وليس هذا فقط ، فبعض شركات المراسلة تقوم أيضا بمتابعة المراسلة الخاصة بك ، عبر انظمة وخورازميات لفهم المحتوى الملائم لك . 

هل يمكن أيقاف عمليات جمع المعلومات عني ؟ 


في الحقيقة هناك بعض المتصفحات وبعض الطرق التي ترسل للشركات معلومات زائفة ولكن هذا الشي معقد لصعوبته . 

هل يمكن للشركات أخد معلومات عني بدون موافقتي ؟ 


للأسف انت موافق على هذا الشي وتحديداً عند دخولك او التسجيل في أي موقع تجد زر يسمى ( شروط الاستخدام او سياسة الخصوصية ) او نص بخط عريض كتب عليه بتسجيلك تعتبر موافق على كافة شروط الاستخدام وسياسة الخصوصية . 

واكثرنا لا يقرا ويتجاهل السياسة الخاصة بالمواقع وهي تعني السماح لهم بالوصول لملف تعريف الارتباط وفهم المحتويات التي زرتها او بحتث عنها لديهم . 


ما المعلومات التي تجمعها شركة فيسبوك على وجه التحديد ؟ 


شركة فيسبوك تجمع العديد من البيانات ولكن اهمها : 

رقم الاي بي والموقع ونوع الهاتف ونوع المعالج وحجم الشاشة ورقم التعريفي للهاتف . 

اسم البلوثوت واقرب اجهزة بلوثوت 

اسم موفر خدمة الانترنت واسم موفر خدمة الهاتف واقرب برج هاتفي لك . 

مستوى الشحن وحالة الجهاز 

اسم شبكة الواي فاي وأقرب شبكات لك . 

بالاضافة للمعلومات التي تمنحها لهم ك الاسم و الجنس وتاريخ ميلادك ورقم هاتفك وبريدك الالكتروني . 

هل يمكن استخدام البيانات التي تجمعها المواقع في امور تخالف القانون ؟


لا , ولكن يسمح بتقديمها لأطراف ثالتة ك الشركات التي تقدم خدمة الاعلانات .

ما فائدة المعلومات التي يتم جمعها بالنسبة للمستخدم ؟ 


ك مستخدم ، المعلومات التي تجمعها المواقع تستخدم في عرض المحتوى الملائم لك والتي تستهدف سنك وجنسك حتى تستفيد من الاعلانات التي تظهر لك . 


لا اريد ان تقوم المواقع بجمع معلومات عني ماذا افعل ؟


الاجابة سهلة قم بتعطيل خدمة الانترنت عنك . 😄😀


يمكنك قراءة شروط الاستخدام الخاصة بموقع فريق الشبكة عبر الضغط هنا 
يمكنك قراءة سياسة الخصوصية الخاصة بموقع فريق الشبكة عبر الضغط هنا

تعليقات